AIDS – مرض نقص المناعة المكتسب، الأيدز

hiv-virus-cu

مقال اليوم عبارة عن مقدمة جداً قصيرة عن مرض المناعة المكتسب، المعروف أيضاً بالإيدز، كيف يعمل، من أين جاء، وبعض المعلومات الأخرى

Today we’re introducing AIDS and HIV, where’d the virus come from and how it works, and a few other interesting facts

 

Acquired Immunodeficiency Syndrome (AIDS) and the struggle to cure it:

What is AIDS (Acquired Immunodeficiency Syndrome)?

From its name, it is a disease that infects a body and attacks its immune system, the same system the body uses to defend itself from infections. By destroying the immune system the body becomes prone to opportunistic infections and tumors, which overcome the body until it succumbs and dies.

AIDS is cause by HIV (Human Immunodeficiency Virus), a virus that is transmitted thorough bodily fluids, such as blood transfusion, lactation, and unprotected sex.

HIV is very difficult to treat since it is very active in changing the chemical structure of its body capsule, which helps it evade the immune system cells that attack it. Not only that, it also infects these white blood cells and kills them, disrupting the regulation of the immune response against all other infections.

HIV appeared in the jungles of Africa sometime in the end of the 19th century, and it remained endemic in Africa for years before it started to spread to the rest of the world. Most scientists now agree that HIV evolved from a similar virus called SIV (Simian immunodeficiency viruses) that causes similar signs and symptoms in primates. It is theorized that it was likely spread from chimpanzees to humans through bushmeat hunters, who may have caught through biting or other blood-to-blood contact. After the development of the global transport system the disease started spreading globally in the 1950s, and it was not until 1983 that the virus was identified.

After HIV was identified, western scientists started researching ways to cure it, one of the first lines of defenses against the virus was a global anti-AIDS awareness campaign started in the mid-1980s. One of these campaigns was a video aired on Saudi TV channels.

LL COOL J FOR KRAFTWORKS HIV/AIDS AWARENESS CAMPAIGN

Not all countries agreed with the awareness campaign or believed in the causes of AIDS. South Africa, under president Thabo Mbeki, was one such example. The campaign was halted, claiming that the cause of AIDS was poverty and not HIV. These views increased when the Vatican Pope John Paul II visited South Africa and insisted in the Catholic Church’s position that condoms are against church beliefs, and that they caused sexually transmitted diseases rather than prevented them.

These decisions caused the rapid increase in AIDS incidence in South Africa until 17% of the country’s population was infected. Today South Africa is the country with the largest percentage of HIV infections, and former president Thabo Mbeki has been criticized for having caused a “genocide by sloth” on the people of South Africa.

Until today, there is no proven mass-market cure for HIV. Though there has been news lately of a cure in children and a possible cure through bone marrow transplants. These treatments are still in their early phases and cannot yet be fully trusted until better evidence emerges of their efficacy. But the discovery of these treatments gives hope that one day we will cure this disease, and we are close to it. For every disease there is a cure.

needle_AMagill

The best cure against HIV today is prevention. Protection from HIV includes thorough screening of donated blood in hospitals to stop blood transmission (such as the recent case of Reham), stopping drug users from sharing needles, and having protected sex by using condoms.

References:
 
[1] Sharp, PM; Hahn, BH (2011 Sep). “Origins of HIV and the AIDS Pandemic”. Cold Spring Harbor perspectives in medicine 1 (1): a006841.
 
[2] RC Gallo, PS Sarin, EP Gelmann, M Robert-Guroff, E Richardson, VS Kalyanaraman, D Mann, GD Sidhu, RE Stahl, S Zolla-Pazner, J Leibowitch, and M Popovic (1983). “Isolation of human T-cell leukemia virus in acquired immune deficiency syndrome (AIDS)”. Science 220 (4599): 865–867.
 
 
 
 

مرض نقص المناعة المكتسب والكفاح لعلاجه:

ما هو مرض نقص المناعة المكتسب المعروف بإسمه الإيدز؟

من اسمه، هو مرض يصيب الجسم ويهاجم جهازه المناعي. بما ان جهازنا المناعي هو المسؤول عن وقايتنا من الأمراض المعدية. فعندما يُدَمَّر جهاز المناعة في الجسم لا يستطيع مقاومة أي نوع من الأمراض، فتصيبه أحد أنواع العدوى الإنتهازية أو أورام  فيموت الجسم.

السبب وراء مرض نقص المناعة المكتسب هو فيروس نقص المناعة البشرية (HIV). وهذا الفيروس ينتقل عبر إنتقال السوائل الجسدية، مثلاً عبر نقل الدم أو الرضاعة أو الجنس الغير آمن.

يصعب معالجة  فيروس نقص المناعة البشرية بسبب نشاطه العالي في تغيير سطح مجسمه والذي يساعده على سرعة الهروب من خلايا المناعة (خلايا الدم البيضاء) اللتي تهاجمه، وأيضاً أنه يصيب ويقتل نفس خلايا دم البيضاء المسؤولة عن تنظيم الجهاز المناعي لمحاربة عدوى مثله. 

monkey-bush-04

فيروس نقص المناعة البشرية ظهر في أدغال أفريقيا في نهاية القرن التاسع عشر، وانتشر بين سكان أفريقيا لسنين قبل ان ينتشر الى باقي العالم. أجمع العلماء أنه ظهر في القِرَدة أولاً فيروس مشابه له ويسبب أعراض مماثله اسمه فيروس نقص المناعة القردي، وانه انتشر الى البشر عندما اثر احتكاك قردة شمبانزي مريضة مع صيادي القردة الأفارقة، فأصابتهم  بهذا المرض الجديد أثناء الصيد أو تقطيع لحم القرد. وبعد تطور المواصلات العالمية بدأ الفيروس بالانتشار خارج أفريقيا بدايةً من خمسينات القرن العشرين حتى اكتُشِف سنة ١٩٨٣.

HIV_Prevalence_Global_2006

بعد اكتشاف وتصنيف الفيروس بدأ الغرب في بحث طرق لعلاجه والوقاية منه، وأول الوقايات كانت حملة توعوية في جميع أنحاء العالم بدأت في منتصف الثمانينات للوقاية منه. وكانت إحداها فيلم قصير أذيع على القنوات السعودية (بحثنا عليه بس ما لقينا، لو تعرف فين تلاقيه، شاركه معانا على #تعرف_دي).

لكن ليس جميع دول العالم صدقت وجود الفيروس. دولة جنوب أفريقيا تحت رئاسة تابو إيمبيكي في بداية القرن الحادي والعشرين أوقفت التوعية ضد مرض نقص المناعة المكتسب، مُدّعين ان المرض سببه الفقر وليس فيروس نقص المناعة البشرية. وهذه الادعائات زادت عندما زار بابا الفاتيكان يوحنا بولس الثاني وأصر على موقف الكنيسة الكاثوليكية التقليدي من حظر استخدام الواقي الذكري والذي اعتبره مساعد على انتشار الأمراض الجنسية وليس واقيٍ لها.

هذه القرارات سببت زيادة حالات مرض نقص المناعة المكتسب في جنوب أفريقيا حتى وصلت العدوى لنسبة ١٧٪ من سكان الدولة. اليوم جنوب أفريقيا هي أكثر دولة مصابة بهذا المرض. وانتُقِد تابو إيمبيكي على أنه سبب مذبحة بشرية سببها الكسل.

حتى اليوم لا يوجد علاج أو لقاح مثبت ويمكن تصنيعه للسوق يحارب فيروس نقص المناعة البشرية أو يعالج مرض نقص المناعة المكتسب. لكن انتشر في الأخبار حديثاً عن توصل العلماء الى أدوية تعالج الأطفال من المرض أو عن طريق نقل نخاع العظام في بعض الأشخاص. هذه العلاجات لا يمكن الإعتماد عليها كلياً بعد بسبب عدم وجود الإثباتات الكافية على كفائتها، لكن وجود هذه الإكتشافات يثبت أنه يوجد علاج ما ضد هذا المرض، ونحن قريباً سوف نكتشفه ونعالجه، فلكل داءٍ دواء.

أحسن علاج للفيروس اليوم هو الوقاية منه وعدم الإصابة به من الأصل. الوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية هو عدم نقل الدم الملوث بالفيروس من شخص الى آخر (كما حصل قريباً في حالة ريهام) وذلك بتحليل جميع الدماء المتبرع بها في المستشفيات بدون أي استثاء وعدم إعادة استخدام الإبر في المستشفيات بين المرضى أو كما يفعل مدمني المخدرات واستخدام وقاء الذكر أثناء الجنس خارج حالات الزواج.

  • صُهيب

    اقتباس : “أحسن علاج للفيروس اليوم هو الوقاية منه وعدم الإصابة به من الأصل” , “.. واستخدام وقاء الذكر أثناء الجنس خارج حالات الزواج”
    بدال ما تشجعون على عدم ممارسة الجنس بالكلية خارج إطار الزواج /: !
    يعني عادي امارس الجنس بس استخدم واقي ؟
    _
    اتساءل :
    كيف يعرف الفيروس ان العلاقة الجنسية خارج ام داخل إطار الزواج

    شكراً على المقال وبانتظار الجديد

    • Faisal

      أخ صهيب. احنا طبعاً القصد مو انه نشجع على ممارسة الجنس خارج الزواج، ولكن في واقع الحياة، هذا الشيء بيحصل، وإذا حصل، يجب توخي الحذر وأخذ الاحتياطات اللازمة. ومن يفعل ذلك يجب أن يعرف الخطورة التي قد يعرض نفسه لها

      وأكيد الفيروس ما يفرق إذا الشخص متزوج أو لا، مثل ما تكرمت. ولكن في حالة الزواج، الطبيعي أنه الشخص يعرف زوجه، ويعرف حالته الصحية. أما خارج الزواج، فلا يعلم مع من كان الشخص الآخر وما الأمراض التي يحملها

      وشكراً على متابعتك وإن شاء الله نكن دائماً في حسن ظنك

      • صُهيب

        شكراً لردك وتفاعلك :)

        _

        ما اقصده بسؤالي
        نعلم ان الفيروس لا ينتج الا في العلاقات الجنسية المحرمة(عدم وجود زواج)
        كيف يعلم الفيروس ان العلاقة بزواج او بدون ؟
        سمعت انه في حالة مارس كلا الشخصين احدهما مع الاخر فقط فلن توجد إصابة بغض النظر عن الزواج من عدمه

        وان المشكلة بالممارسة مع اكثر من شخص

        اعتذر لكثرة الاسئلة

        • عبدالله

          هو ممكن ينتقل عن طريق العلاقة بين الزوجين اذا كان احدهما مصابا لاحد الاسباب الثلاثة الاكثر انتشارا وهي نقل الدم عن طريق الابر او ممارسة الجنس مع شخص مصاب او عن طريق الولادة لام مصابة بالايدز عافانا الله واياكم وابعدنا عن الحرام

          • صُهيب

            شكراً للرد اخوي عبدالله

        • Faisal

          الكلام إلي سمعته صحيح، وهذه هي الفكرة إلي كانت مقصودة، والغلط مننا إن لم تكن واضحة. هي في النهاية عدوى مثل أي عدوى، ولكن طرق انتشارها محدودة كما ذكرنا في المقال وكما تكرم الأخ الفاضل عبدالله في رده

          • صُهيب

            يعطيك العافية للتفاعل

  • Pingback: Antibiotics | المضادات الحيوية | T3rf De | تعرف دي